مفاهيم البيانات المالية في حسابات المنشأة



ظهرت تقنيات جديدة تُعد حضارية في الوقت الحاضر فرضها التطور العلمي الهائل في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وما ولدته من معرفة شاملة في جميع الاختصاصات المختلفة، وبالأخص في المجالات الاقتصادية وعالم الأعمال في ظل التحديات الاقتصادية المتسارعة التي تواجـه العالم عبر ظاهرة العولمة والانفتاح الاقتصادي العالمي، وفي الوقت الذي تُعد فيه المحاسبة لغة الأعمال أخذ الكثير من الاهتمام على المستوى الدولي، خصوصاً فيما يتعلق بتحقيق التوافق والتوحيد في المعايير المحاسبية الدولية وذلك لتمكين الشركات المندمجة المتعددة الجنسيات التي أخذت الدور الأول في الاقتصاد العالمي من توحيد قوائمها المالية .


وفي الوقت الذي يشهد فيه العالم حالياً تحولات سياسية واقتصادية واجتماعية تبرز ضرورة مجتمعية لتطوير وتحديث مفاهيم التعلم والمناهج التعليمية عبر رفدها بالجهود التعليمية التخصصية المتواصلة بما يضمن دفع عجلة التطور والارتقاء بسوق العمل إلى مصاف الدول المتقدمة من خلال تحسين مستوى الطلبة الخريجين في مختلف مجالات المعرفة، وعليه ولكون المحاسبة حقل معرفة تطبيقي يقع على عاتق الشركات ا في تهيئة العمل التقني الدور الأكبر في تحسين مفاهيم التطبيقات المحاسبية لدى من سيتخصص بالعمل المحاسبي من موظفيها لتواكب التطورات الدولية التي شهدتها المحاسبة كعلم ومهنة وذلك من خلال تطوير الشركات لأقسام المحاسبة فيها من جهة، والتعرف لأهم التطورات المحاسبية تلك من جهة أخرى .


الحسابات الختامية / الكشوفات المالية

الحسابات الختامية : هي حسابات تُعد من قبل المنشآت في نهاية فترة زمنية معينة ( نهاية الفترة المالية) لغرض تحديد نتائج الأعمال التي تحققت خلال تلك الفترة المالية من نتائج أعمال سواء كانت ربحاً أم خسارة.
تقليدياً تعد هذه الحسابات في سجلات المنشأة أو يمكن تحضيرها بطريقة برنامج إدارة شركات الأدوية الكشوفات خارج سجلات المنشأة حيث يمكن أن تعطي تلك الكشوفات معلومات تفصيلية أكثر من تلك التي تظهرها الحسابات ولتكون أكثر نفعاً للأطراف المستفيدة، ويمكن تعريف الكشوفات المالية بالأتي :-

البيانات المالية: البيانات التي تعكس جمع وتبويب وتلخيص البيانات المحاسبية بشكل نهائي ، لتوصيل المعلومات المالية لأولئك خارج المؤسسة.

من المسئول عن إعداد هذه الكشوفات أو ضمن أي المحاسبات يمكن إعداد هذه الكشوفات؟

المحاسب المالي هو المسئول عن إعداد هذه الكشوفات مستنداُ إلى مجموعة من المفاهيم a set of concepts التي تقوم عليها المحاسبة المالية و بشكل عام يمكن تقسيم حقل المحاسبة إلى الفروع أو المجالات التالية :-
ينقسم نظام المحاسبة عادةً إلى المجالات أو المجموعات الفرعية التالية:
· المحاسبة المالية
· المحاسبة الإدارية
· المحاسبة الضريبية
· المحاسبة الحكومية


المحاسبة المالية تُقدم صورة ملخصة عن النتائج العمليات المالية الماضية، موجهة بشكل كبير لعدد من المستفيدين الخارجيين، ومن الناحية الحسابات الختامية الأخرى تقدم تقارير المحاسبة المالية المعلومات الأساسية التي برنامج محاسبة تَمكن الإدارة من اختيار الأعمال المناسبة التي تُنظم اتجاهات نشاطات المنشأة.

فيما تعمل المحاسبة الإدارية على تحسين قدرة الإدارة على تفسير نتائج العمليات المستمرة واتخاذ الإجراءات المناسبة للتأثير على النتائج المستقبلية و تهتم بالنشاط المتوقع الحسابات الختامية بالإضافة إلى العمليات السابقة، كما تستهدف الاستخدام الداخلي من قبل المدراء حيث تتضمن تقارير المحاسبة الإدارية معلومات فعلية أَو متوقعة يتم تتبعها و تقديمها في مستوى أكثر تفصيلاً وتكون ذات قيمة في إدارة المنشأة.


المحاسبة المالية: هي العملية التي بلغت ذروتها في إعداد التقارير المالية عن سعر برنامج حسابات المؤسسة ككل لاستخدامها من قبل الأطراف الداخلية والخارجية للمشروع.
المحاسبة الإدارية: هي عملية تحديد وقياس وتحليل وإيصال المعلومات المالية التي تحتاجها الإدارة لتخطيط وتقييم والتحكم في عمليات المنظمة.


تتضمن القوائم المالية أربع كشوفات رئيسة:-

الميزانية العمومية

· كشف الدخل
· كشف التدفق النقدي
· كشف الأرباح المحتجزة
يقاس بيان الدخل نتائج العمليات خلال الفترة.

وبمقارنة التعريف مع تعريف الحسابات الختامية يمكن التمييز بأن الحسابات الختامية التي تعدها المنشآت في سجلاتها نهاية الفترة المالية لغرض بيان نتائج عملياتها خلال تلك الفترة يمكن أن تعد خارج سجلات المنشأة بشكل كشف موحد هو كشف الدخل الذي هو أحد مكونات الكشوفات المالية، وطبيعة عمل كل نوع من المنشآت هي التي تحدد شكل ومكونات الحسابات الختامية وكشف الدخل.

يمكنك معرفة مزيد من المعلومات عن:
برنامج ERP
برنامج إدارة الموارد البشرية
برنامج حسابات
برنامج المخازن



Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *